اخر الاخبار

مستشار رئيس جمهورية : بغداد وأربيل متفقتان على فتح المطارات

رووداو - أربيل
أعلن فرهاد علاء الدين، مستشار رئيس الجمهورية العراقي، فؤاد معصوم، أن العلاقات بين أربيل وبغداد خرجت من حالة الجمود وانتقلت إلى مراحل عملية وتنفيذية لحل المشاكل، مشيراً إلى اتفاق الجانبين على فتح المطارات.
وقال علاء الدين، لشبكة رووداو الإعلامية إن "التوصل لاتفاقات يتطلب إجراء الحوار، وهذا مستمر، واليوم هناك وفد رفيع من بغداد في كوردستان وقد زار منفذي باشماخ ورانية الحدوديين، ويضم الوفد ممثلين عن وزارات المالية والزراعة والتجارة وعدد آخر من الوزارات".
وأضاف أن "وزارة النفط العراقية ووزارة الثروات الطبيعية تجري مباحثات لحلحلة مشكلة تسليم النفط، والجانبان يسعيان بشكل جدي للتوصل إلى نتيجة".
وبشأن فتح المطارات وتسليم رواتب الموظفين، أشار إلى أن هناك بعض المسائل الفنية فيما يتعلق بفتح المطارات وتبادل المعلومات الأمنية بين مطارات الإقليم وبغداد، إلى جانب مسألة وجود الموظفين التابعين للحكومة الاتحادية في هذه المطارات وهي الآن موضع البحث والتفاهم، وبغداد وأربيل متفقتان على فتح المطارات.
وشدد على أن "عملية التدقيق في قوائم موظفي وزارتي التربية والصحة جارية الآن، وستبدأ بعدها قوائم وزارتي البيشمركة والتعليم العالي، ما يعني وجود خطوات جيدة، لكن من الواضح أن هذه المسائل تحتاج إلى وقت".
وأشار إلى أنه "لا يمكن أبداً اتخاذ الموازنة ورواتب المواطنين إلى مادة انتخابية، وهناك من يتحدث عن احتمالية عدم إرسال حصة إقليم كوردستان من الموازنة إلا بعد إجراء الانتخابات، لكن هذا أمر غير مقبول أبداً، والعمل مستمر على حل الخلافات بأقرب وقت".
يشار إلى أن عدة لجان شكلت مؤخراً لحل الخلافات بين بغداد وأربيل والتي تصاعدت حدتها عقب إجراء استفتاء الاستقلال في 25 أيلول الماضي.

اخر الاخبار